الأحد , 9 مايو 2021

إبداع

قصيدة ماذا أقولُ؟!! للشاعر الدكتور عاصم المزلاوي

يا رعشةَ الجسدِ المُسجَّى بينَ أكفانِ التفرُّقِ والتمزُّقِ والتشتُّتِ والتخبُّطِ والذهولْ ماذا أقولْ؟!! أمْ كيفَ أكتبُ والعيونُ شريدةٌ والوجهُ منّي شاحبٌ والجسم يكسوهُ النحولْ ماذا أقولْ؟!! ماذا أقولُ وكلُّ يومٍ دونها يمضي يمزقُ ما تبقّى من شغافِ القلب من وهج ِ العقولْ ماذا أقولْ؟!! يا أيُّها الوجعُ المسافرُ في الحشا رفقًا بربِّكَ علَّني قبلَ الوداعِ أعانقُ الصبحَ البتولْ رفقًا بربِّكَ …

أكمل القراءة »

قصيدة أَنا والتِّيهُ للشاعر الدكتور عاصم المزلاوي

أنا لا شئ يجمعني تبعثرني ذرا الريح أحاول جدَّ أدفعها فتقتلني تباريحي أنا في الليل أغنية ترتلها مصابيحي تجوب النفس في شجنٍ وما الإصباح ترويحي أرى الأيام عابثة تخبأ سهم تجريحي أجهزُ للردى كفنًا يطيب بصحبة الروح من البسمات أنسجه وبعضًا من تسابيحي فلستُ لفرقة الدنيا بباكٍ أو بمبحوح فقولٌ دونهُ فعلٌ ودمعٌ من تماسيح وعين الحقد تزرؤنا بتلميح وتصريحِ …

أكمل القراءة »

قصيدة العَرَّاف للشاعر الدكتور عاصم المزلاوي

قالت أَفِقْ فالعُمْرُ ولَّى يا فتَى وإذا الصباحُ بنورهِ كَشَفَ السُّدولَ عنِ الدُّنَا جئنا بشيخٍ عالمٍ بالحُلمِ فكَّ طلاسمَهْ ما الخطبُ إنَّكَ تَنتَفِضْ؟! ما بالُ جسمكَ يرتعِد؟! الأمرُ سهلٌ هينٌ والصبحُ يكشِفُ بالضياءِ معالِمَهْ     حاولتُ أضحكُ جاهدًا أو أذرفُ الدمعَ الذي قَدْ ملَّ حبسًا هدَّهُ خلفَ الأمانيْ والمآقي الواجِمَهْ أَوَكانَ صَحْوي غَفْوةً؟! أم كان عشقي نزوةَ أم كان …

أكمل القراءة »

قصة قصيرة ( تحلل الذاكرة ) للكاتبة سمية الألفي

وأنا طفلة حين ماتت جدتي، دخلت لأراها معلنةًالتحدي للنبض داخلي، وجدتهم يصبون الماء عليها ويضفرون شعرها، لمست جلدها، كان طرياً رخوا! كنت أشعر بها جيدا، وهي تبتسم وأنا العب بجسدها، حتى أني مددت يدي لأتمكن من سرقة ما تضعه من مالِ تحت رأسها وهي نائمةً لم أجد، كانت تنام على كنبة من الخشب. أحدث نفسي: ـ غريبة لمَ هي مطمئنة …

أكمل القراءة »

جزء من رواية ( أرجاء بلا عالم ) للكاتبة سمية الألفي

لا شيءَ يهم في هذا الوجود إذْ لم أرَه بعيدا عني، الألمُ الذي يصيب قلبي، هو بداية لعاصفةِ التفكير، حيث الإرادةُ الخارجية تتبلور في فك طلاسمِ هذا الموت، لابد أن أسيرَ بين الإنساني واللا إنساني؛ فكيف لي أن أكونَ بلا إرادةٍ أوجدها لاكتشاف حقيقة الأشكال؟ أود أن تكون نظرتي غيرَ تلك الأمور التوافقية التي يضعها الأطباء، في الزوايا والتراكيب والصحيح …

أكمل القراءة »

الفصل الأول من رواية ( في الحلق بحر ميت ) للكاتبة سمية الألفي

السلام الذي كانت تتمتع به سيدتي يجعلها ترى العالم بعينين مغسولتين, هكذا كانت تتحدث لتثبت أنها غير كل النساء, تسعد حين يداعبها أحد قائلا ـ أنتِ سيدة النساء.. هاهي الآن ممدة أمامي بلا حراك، ما عاد الشعر، ولا البحر يؤثران فيها، لم تحمل معها حقيبة الذكريات، تركتها بقلبِ يئن بها. كنت أراها كل صباح امرأة محبة للحياة، رائعة العينين، كانت …

أكمل القراءة »

قصيدة باب هجرة النص للكاتبة سمية الألفي

تحت سماء ممكنة تحت الثوب تختض أعراس ….. و الأريكة المقفرة .. تعيد عبق من غادروها .. أبحث عن نبوءة عن بقايا مني ملقاة قرب النثر الذي يرقص … عن صاحب لا يعود دائما تطاير من فمه الشهوات عن هجرة النص في فصل البكاء وتلك النايات التي تتناوب عليها الغابات تحصي أثر الأشجار فوق جلدي تقتفي أثار حكمة و إرث …

أكمل القراءة »

قصيدة باب السر للكاتبة سمية الألفي

كيف أهجر مدينتي القديمة؟! وهذا الحي الملئ بالنعوش! كيف أودع أنين الثلاجة القديمة؟! وفوضاي التي تتدثر بريش الغراب الكرسي الهزاز يعبث بالأشباح و هذا المعطف الواقف وسط الروح ونهود الأوراق تُرضع الظلمة حبرا….و قد جعلنا من الحبر كل شئ …. خلف الباب …. شبحي و أنا … و قمر على هذا المشمع فوق طاولتي… بعض مني يلوح كحجر يضئ الصلاة …

أكمل القراءة »

قصيدة حنين للشاعر زكريا ضاحي

رغم الفراق رغم الأنين لسه ليكي ف قلبي حنين مُشْ قادر أنسى ضِحكِتك لمسة إيديكي والعنين روحتي فين ؟ سيبتي قلبي طير حزين اتواعدنا نكون حبايب وافترقنا مرت سنين وَيِّا الليالي واتسرقنا مبقاش يفيد دمع العنين روحتي فين؟ هان عليكي حُبي وحَناني قولتي هَرْجَع وبعدتي تاني صَدَقِيني مُشْ ناسيكي قلبي أصلو مُشْ أناني كنتي شمسي وَيَّا ضِلِّي كنتي نوري وَيَّا …

أكمل القراءة »

قصيدة بكره أحلى للشاعر زكريا ضاحي

ف عز الضلمه والعتمه ولون ملامحنا إل كاتمه شعاع النور هيوصلي ينور قلبي بالعافيه عاتبت الحزن بالضحكه ليقتهم وقفوا ايد واحده وجابوا الفرحه تتدفى لأن الحزن مش دايم لقيته فجأه راح قايم بيدحلب و يتمشى حياتك انت ترسمها بحب الناس تلونها ولو مش لاقي تتعشى دا رب الخير عنده كتير ارفع إيدك دعوه تصيبك كلما أما تتوضى تلاقي الزرع بيخضر …

أكمل القراءة »